مجموعة العمليات التي يقوم عليها كل نظام من النظم الفرعية للمحاسبة الادارية

تحدثنا في المقال السابق عن وجهات النظر المختلفة لمفهوم التسوية الجردية من عدة زوايا، بالإضافة إلى تحديد هدف النظام  للمحاسبة الإدارية، وسنتعرف في هذا المقال على مجموعة العمليات التي يقوم عليها كل نظام من النُظم الفرعية، والتي يتكون منها نظام المحاسبة الإدارية.

وتحقيقًا لهذه الأهداف من خلال النظم الفرعية السابقة، والتي يتكوّن منها نظام المحاسبة الإدارية الرئيسيّ، يقوم كل نظام فرعي من هذه النظم بمجموعة من العمليات، والتي تتمثل فيما يلي:

تجميع البيانات -  DATA  COLLECTION

حيث تتمثل هذه العملية في مجموعة المهام الخاصة بحصر وتجميع والتحقُّق من البيانات المرتبطة بأداء المنشأة، والتركيز على ذلك النوع الكمّي من هذه البيانات، وتشمل تجميع هذه البيانات في مجموعات متجانسة وتسجيلها، فيما يسمي بالسجلات الأولية (كسجلات إحصائية)؛ تمهيدًا لتسجيلها في السجلات المحاسبية الخاصة بها، وتُعتبر هذه العملية عملية تمهيدية لعملية تشغيل البيانات في نظام المحاسبة الإدارية في المنشأة.

تشغيل البيانات - DATA PROCESSING          

وتقوم عملية تشغيل البيانات على عدة مهام فرعية أو خطوات أو مراحل، تتولى تحويل البيانات والحقائق الخام الأولية التي تمثّل مدخلات النظام إلى معلومات، والتي تمثّل مخرجات النظام.

خطوات أو مراحل تحويل البيانات الأولية إلى معلومات أو مخرجات النظام

1. تحديد وتجميع نوعيات البيانات في مجموعات رئيسية، وعلى سبيل المثال: البيانات الخاصة بالتكاليف، والبيانات الخاصة بالمواد، والبيانات الخاصة بالعمالة، والبيانات الخاصة بالتعاملات النقدية، والبيانات الخاصة بالمبيعات، والبيانات الخاصة بالتصنيع، وغيرها من المجموعات المتجانسة من البيانات.

2. يتم تسجيل البيانات التي تم تجميعها في الخطوة السابقة في سجلات أولية، يمكن التعامل معها من قِبل نظام المحاسبة الإدارية، وعلى سبيل المثال: تفريغ العمليات الخاصة بالمبيعات في دفتر يومية المبيعات، وتفريغ المشتريات في دفتر يومية المشتريات، وتفريغ العمالة في دفتر يومية العمالة أو بطاقات العمل أو كشوف الرواتب.

3. إدخال البيانات للحاسب ومراجعة عملية الإدخال، وتشمل إدخال جميع البيانات الكمّية للحاسب بعد التأكد من صحتها وصحة مصادرها التي تم الحصول منها عليها، ويقوم بهذه العمليات فئة خاصة من الموارد البشرية اللازمة لنظام المعلومات،  وتسمى هذه الفئة بمُدخِلي البيانات.

4.  تتطلب من المُشغِّل أن يجيد التعامل مع نظم تشغيل الحاسب والتطبيقات المستخدمة في نظام المحاسبة الإدارية، كما يجيد المعرفة المحاسبية، ويتوقف عدد هذه النوعية من الأفراد على حجم عمل في عملية الإدخال للبيانات، وعلى حسب إمكانيات نظام المحاسبة الإدارية في المنشأة.

5. يتم تصنيف البيانات ذات العلاقة المتجانسة في مجموعات رئيسية، وقد يتم ذلك بصورة يدوية في النظام اليدوي، وبصورة إلكترونية في النظام الإلكتروني.

6.  يتم بعد ذلك إتمام عملية القياس من خلال القيام ببعض العمليات الحسابية والمنطقية والمحاسبية، وتطبيق بعض المبادئ والفروض والقواعد المحاسبية، واستخدام العديد من المفاهيم المحاسبية المُتعارَف عليها.

7.  يقوم بهذه العملية فئة مختصّة من فئات الموارد البشرية في نظام المحاسبة الإدارية، وتسمى هذه فئة مُشغِّلِي البيانات المُحاسبية، ويجب أن يكون على علمٍ تامٍ ومتخصص في مجال المحاسبة الإدارية؛ حتى يكون على دِراية كاملة بالمعرفة المحاسبية في هذا المجال.

8. بعدها يتم تلخيص البيانات للوصول إلى معلومات، ويتم ذلك من خلال عرض المعلومات في عدد من التقارير التي تحتوي على معلومات مفيدة تصلح للاستخدام في مواقف محددة وفي أغراض محددة.

مراقبة البيانات   DATE  CONTROL

وتشمل عملية مراقبة البيانات على عدد من المهام، والتي تتمثل فيما يلي:

  v   حراسة البيانات وحمايتها، بوصفها أحد  موارد المنشأة.

v  التأكد من أن البيانات التي يُحتَفظ بها بيانات صحيحة ودقيقة، والتأكد من أنها تعبّر عن الأداء الشامل المنشأة.  

وفي نهاية المقال نتمنى أن نكون قد أفدناكم بما يخص هذا الجزء من المحاسبة عن الأصول المُتداوَلة، ونضرب لكم موعدًا جديدًا مستقبلًا مع المزيد من المقالات.

أسرة المُحاسبة للجميع


Post a Comment

أحدث أقدم