إثبات القيود المحاسبية في ظل استخدام المنشأة لنظام الجرد المستمر
في مقال سابق بدأنا الحديث عن الجرد الدوري في المعالجة المحاسبية بتحديد الفرق بينه وبين الجرد المستمر، واتضح أن الفرق يُبنى على طرق إثبات القيود المُحاسبية، وفي هذا المقال نستكمل حديثنا عن الجرد الدوري.

(1) إثبات القيود المحاسبية في ظل استخدام المنشأة لنظام الجرد المستمر

يتم إثبات القيود المحاسبية في ظل استخدام المنشأة لنظام الجرد المستمر كالآتي:

1. إثبات جميع المشتريات

  1. جميع  المشتريات التي تتم خلال الفترة في المنشأة بالتكلفة بقيد إجمالي، أو يتم تسجيل المشتريات بقيد لكل عملية شراء على حدة من خلال استخدام حساب المخزون.
  2. يتم  إثبات المشتريات في حساب الصنف على أساس نظام الجرد المستمر بدفتر أستاذ المخزون.

يكون القيد المحاسبي لجميع المشتريات كالآتي:

                **          من ح/  المخزون  (صنف............)

                           **              إلى ح/  الخزينة ( الدائنين)

2. إثبات جميع المبيعات

أولًا: إثبات إيراد المبيعات بالقيمة البيعية

تقوم المنشأة بإثبات إيراد المبيعات أو القيمة البيعية بالقيمة الإجمالية، أو يتم تسجيل إيراد المبيعات لكل عملية بيع على حدة.

يكون القيد المحاسبي إيراد المبيعات بالقيمةالبيعية كالآتي:

          **      من ح/   الخزينة /المدينين

                                          **       إلى ح/المبيعات

ثانيًا: إثبات المبيعات بتكلفة البضاعة المباعة

 تقوم المنشأة بإثبات تكلفة المبيعات بسعر التكلفة في دفتر حساب الصنف بقيد إجمالي أو قيد لكل عملية بيع على حدة

يكون القيد المحاسبي لإثبات  تكلفة البضاعة المباعة كما يلي:

           **     من ح  / تكلفة البضاعة المباعة

                    **       إلى ح/ المخزون (صنف...........)

3.   إثبات جميع المردودات

-         تقوم المنشأة بإثبات جميع المردودات سواء كانت المردودات مشتريات أو مردودات المبيعات للمنشأة في ظل استخدام نظام الجرد المستمر.

-         إثبات المردودات للمشتريات والمردودات للمبيعات بسعر البيع 

يكون القيد المحاسبي لإثبات مردودات المبيعات  كالآتي:

                  **    من ح/  مردودات المبيعات

                                 **       إلى ح/ المدينين (الخزينة)

يكون القيد المحاسبي لإثبات مردودات المشتريات كالآتي:

             **     من ح/ الدائنين  (الخزينة)

                             **      إلى ح/ مردودات المشتريات

(2) أثبات المردودات  للمشتريات والمردودات للمبيعات بسعر التكلفة

يتم إثبات كلًا من مردودات المشتريات ومسموحات المبيعات بسعر التكلفة في حساب المخزون، ويتم إثبات التكلفة بدفتر أستاذ المخزون.

 يكون القيد المحاسبي لإثبات مردودات المبيعات كالآتي:

         **     من ح/  المخزون ( صنف................) مردودات المبيعات

                            **     إلى ح/ تكلفة البضاعة المباعة

يكون القيد المحاسبي لإثبات مردودات المشتريات كالآتي:

             **      من ح/ تكلفة البضاعة المباعة

                        **        إلى ح/المخزون(صنف..........) مردودات المشتريات

(3) إقفال  تكلفة البضاعة المباعة

-         في نهاية الفترة المحاسبية تقوم المنشأة بإقفال تكلفة البضاعة كمصروف في قائمة الدخل.

-         يظهر تكلفة المخزون كحساب في نهاية الفترة المحاسبية في قائمة المركز المالي للمنشأة.

يكون القيد المحاسبي لإقفال تكلفة البضاعة المباعة كالآتي:

                  **      من ح/ ملخص الدخل

                            **    الي ح/ تكلفة البضاعة المباعة

عيوب تطبيق نظام الجرد المستمر في المنشأة

1-     نظام الجرد المستمر يحتاج إلى تكلفة استثمارية عالية لتطبيق نظام الجرد المستمر.

2-     يحتاج  نظام الجرد المستمر إلى قوة عاملة إضافية وكبيرة وتكاليف إدارية عالية  لمتابعة العمل في المنشأة.

3-     عدم مصداقية النتائج في بعض الأحيان من خلال وجود بعض الفروقات بين الجرد الحقيقي والجرد المستمر من خلال التقارير.

4-     يحتاج نظام الجرد المستمر إلى وجود رقابة داخلية عالية للتأكد من انتظام نظام الجرد المستمر.

طرق تحديد تكلفة المخزون في ظل تطبيق نظام الجرد المستمر

يتم استخدام عدد من الطرق في تطبيق نظام الجرد المستمر ومنها:

-         طريقة الوارد أولًا صادر أولًا Fifo

-         طريقة الوارد أخيرًا صادر أولًا LIFO

-         طريقة المتوسط المرجح  W.A

ملاحظات بين نظام الجرد الدوري ونظام الجرد المستمر

-         يختلف كلًا من الجرد الدوري والجرد المستمر في التوقيت، فالجرد المستمر يتم بعد كل عملية في حين يتم الجرد الدوري في نهاية الفترة المحاسبية.

-         يختلف كلًا من النظام الدوري والمستمر في الحسابات الخاصة بالمشتريات

-         يختلف كلًا من النظام الدوري والنظام المستمر في توقيت تحديد تكلفة البضاعة المباعة.

وفي نهاية المقال نتمنى أن نكون قد أفدناكم بما يخص هذا الجزء من المحاسبة، ونضرب لكم موعدًا جديدًا مستقبلًا مع المزيد من المقالات.

أسرة المُحاسبة للجميع

Post a Comment

أحدث أقدم