عمليات بيع البضاعة في المنشآت التجارية

في بداية حديثنا عن بيع البضاعة في المنشآت التجارية لا بد لنا من توضيح أولًا مفهوم المنشآت التجارية بأنها هي تلك الوحدات الاقتصادية التي تقوم بشراء وبيع السلع دون إدخال أي تعديلات عليها أو إحداث تغييرات فيها،  مثل المنشآت، بيع الأثاث ومحلات السوبر ماركت والصيدليات وقطع غيار السيارات.  وسنتعرف في هذا المقال علي البيع والشراء في المنشآت التجارية.

تقوم المنشات التجارية بعمليات شراء وتخزين وبيع بهدف تحقيق صافي ربح من ممارسة النشاط التجاري، حيث أنه في حالة زيادة إيراد مبيعات المنشأة عن تكاليف البضاعة المُباعة ومصاريف تشغيل المنشأة البيعية والإدارية، تحقق المنشأة صافي ربح، وتشمل البضاعة في المنشأة التجارية كلًا من البضائع المشتراة والبضائع المُباعة، بالإضافة إلى مصاريف الشراء والبيع والخصومات التي تُمنح على المشتريات.

تقوم المنشأة بتحديد أسعار بضائعها التي تقوم ببيعها بتكلفة تغطي تكلفة شرائها والمصروفات الخاصة بالفترة، بهدف تحقيق أرباح مُجزية عن الفترة.

عند قيام المنشأة ببيع البضاعة إلى العملاء، فإنها تحصل على قيمة البضاعة في الصور الآتية: 

  • الحصول على قيمة البضاعة فورًا عند البيع نقدًا.
  • الحصول على قيمة البضاعة بشيكات.
  • الحصول على قيمة البضاعة بعد فترة (البيع بالأجل أو على الحساب).

أولًا.. المبيعات النقدية

وتعني قيام المنشأة ببيع البضاعة وتحصيل قيمة البضاعة فورًا نقدًا

وعلى سبيل المثال: قيام منشأة الأستاذ محمد ببيع بضاعة بمبلغ 9000 جنيهٍ نقدًا.

تكون المعالجة المحاسبية للمبيعات النقدية كالآتي:

  • 9000 من ح/النقدية بالخزينة.
  • 9000 إلى ح/ المبيعات.
  • بيع البضاعة نقدًا.

في المثال السابق: يمثل حساب النقدية بالخزينة الجانب المَدين؛ لأنه يعتبر أصل وزاد +.

المبيعات تمثل الجانب الدائن، حيث أن البضاعة تعد أصلًا ونقصًا لخروجه من المنشأة، ولذلك يعد دائنًا.

ثانيًا.. المبيعات الآجلة

يُقصد بها قيام المنشأة ببيع البضاعة وتحصيل قيمة البضاعة بعد فترة، وتعني بيع المنشأة البضاعة على الحساب  أو بالأجل.

وعلى سبيل المثال على ذلك: قامت منشأة الاستاذ محمد ببيع بضاعة بمبلغ 8000 جنيه على الحساب تستحق السداد بعد شهر.

تكون المعالجة المحاسبية للمبيعات الآجلة كالآتي:

  • 8000 من ح/ المدينون.
  • 8000 إلى ح/المبيعات.
  • إثبات المبيعات الآجلة.

وقد تقوم المنشأة بالبيع نقدًا وبالأجل معًا

 في هذه الحالة تعد المبيعات حساب دائنًا؛ وذلك لأن المبيعات تعد أصلًا ونقصًا لخروجها من المنشأة، أما كلًا من النقدية والمدينون يعد حسابات مَدينةً.

  • حساب النقدية بالخزينة يعد مدينًا؛ لانه أصل وزائد +.
  • أما ح/ المدينون فيعد حسابًا مدينًا؛ لأنه اصل وزائد +.

وعلى سبيل المثال: قامت منشأة الأستاذ محمد ببيع بضاعة بمبلغ 10000 جنيه نصف قيمة البضاعة نقدًا، والنصف الآخر على الحساب.

تكون المعالجة المحاسبية للبيع نقدًا وعلى الحساب:

  • من مذكورين.
  • 5000 ح/النقدية بالخزينة.
  •  5000 ح/المدينون.
  •  10000 ح/المبيعات.
  • قيد إثبات المبيعات الآجلة والنقدية.

مردودات المبيعات

يمكن لنا تعريف مردودات المبيعات بأنها عبارة عن بضاعة قام العملاء بردّها أو ردّ جزءٍ منها للمنشأة، وذلك بسبب عدد من الأسباب، منها:

  • عدم وصول البضاعة إلى المنشأة المشتراة سليمة.
  • وصول البضاعة وبها تلف.
  • عدم مطابقة البضاعة المواصفات.
وتعد مردودات المبيعات عبارة عن بضاعة داخلة للمنشأة البائعة مرة ثانية.

تقوم المنشأة بمعالجة مردودات المبيعات بعمل حساب مستقل لها يسمى حساب مردودات المبيعات أو المردودات الداخلة.

وعلى سبيل المثال: تم رد بضاعة سبق بيعها من منشأة الأستاذ محمد بمبلغ 5000 جنيه لوصولها تالفة وغير مطابقة للمواصفات.

يكون القيد المحاسبي لمردودات المبيعات كالآتي:

  • 5000       من ح/ مردودات المبيعات.
  • 5000        إلى ح/ المدينون.
  • قيد إثبات مردودات المبيعات الآجلة.

وفي نهاية المقالة نتمنى أن نكون قد أفدناكم بكل ما يخصُّ هذا الأمر، ونضرب لكم موعدًا جديدًا مستقبلًا مع المزيد من المقالات.

 

أسرة المُحاسبة للجميع.



Post a Comment

أحدث أقدم